خالد محاميد: معبر نصيب سيفتح أبوابه بإشراف الجيش الحر


كلنا شركاء: رصد

أكّد الدكتور خالد المحاميد، عضو الهيئة العليا للمفاوضات، أنّ الحرب في سوريا انتهت فعلياً بين فصائل الجيش الحر والنظام، بناءً على ما جرى في الجنوب والغوطة الشرقية.

ولفت محاميد في مقابلة تلفزيونية مع قناة الحدث أمس الأربعاء، إلى أنّ “جيش الإسلام” طالب عبر الأمم المتحدة بانتشار الجيش المصري كقوات فصل في الغوطة الشرقية، مشيراً أن مصر لم تكن يوماً طرفاً في الصراع السوري، وإنما طرفاً في الحل السياسي.

في الوقت نفسه، أكد أن من يعطل الحل في سوريا هي الأجندات الخارجية والأطراف التي رهنت نفسها لدول الجوار، وينبغي على الشعب السوري محاسبة “النظام وجميع من تاجر بدم السوريين واستثمروا دم الشهداء لأجل مصالح شخصية”.

وأكد السياسي المعارض أن الشهر المقبل سيشهد افتتاح معبر نصيب مع الأردن بحيث يكون تحت حماية وإشراف الجيش الحر، وأكد أيضاً وجود خطة بإبعاد النظام وميليشيات إيران عن كامل درعا.

وأشار إلى وجود تفاهمات دولية تقضي أيضاً بإفراغ درعا من عناصر هيئة تحرير الشام وترحيلها إلى إدلب.

https://youtu.be/vE2QsRphGmk






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org