بينهم ضابط… اختطاف عناصر للنظام في السويداء


سامر عزام: كلنا شركاء

اختطف مجهولون عصر اليوم الأربعاء (11 تشرين الأول/أكتوبر)، ثلاثة عناصر من قوات النظام داخل مدينة السويداء، بينهم ضابط، في حادثة هي الأولى من نوعها منذ أسابيع.

وقال الناشط سامي الأحمد، إن مجموعة ملثمة نصبت حاجزاً على دوار (الباسل) في المدخل الشمالي للسويداء عصر اليوم، وبعد ذلك تم اختطاف ضابطٍ برتبة مقدم واثنين من عناصر النظام.

وأضاف الأحمد في حديث لـ (كلنا شركاء) أن الجهة الخاطفة غير معروفة، وأن الأجهزة الأمنية للنظام لم تتعامل مع هذه المجموعة على الرغم من أنها نصبت الحاجز لأكثر من ساعتين في نقطة تعج بعناصر الأمن التابعين للنظام.

شبكة (أخبار السويداء مباشر) التابعة لفرع الأمن العسكري في السويداء قالت في تدوينة لها على (فيسبوك): “خطف ضابط برتبة مقدم وعنصرين كانا بصحبته على دوار الباسل من قِبل آل مزهر قبل قليل”.

الناشط الأحمد أشار إلى أن نشر الشبكة الموالية الخبر بعد دقائق من عملية الخطف وإقحام عائلة (مزهر) بخبرها، له مجموعة من المؤشرات، ففرع الأمن العسكري كان قد وجه تهديدات للعائلة، وطلب منها تسليم (أنور كريدي) قائد ميليشيا (جمعية البستان) قبل الساعة 12 منتصف الليلة، وفي حال رفضت سيتم اقتحام الحي الذي تقظن فيه العائلة في مدينة السويداء.

ولفت إلى أن عملية خطف الضابط في قوات النظام تأتي من أجل إيجاد غطاء لعملية فرع الأمن العسكري المحتملة، والرامية لإطلاق سراح الكريدي قبل نشر اعترافاته الكاملة للإعلام، ولاسيما عقب نشر مقاطع جديدة يعترف فيها بضلوع أجهزة النظام الأمنية باختطاف (شبلي جنود) أمين فرع البعث في السويداء، وتورط (وفيق ناصر) بعمليات التهريب وتجارة الحشيش في الجنوب السوري.





Tags:

للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org