(اللجنة الاستشارية النسائية) تُعلن تضامنها مع حملة (باص الحرية)


فؤاد الصافي: كلنا شركاء

أعلنت “اللجنة الاستشارية النسائية” تأييدها لمجموعة “عائلات من أجل الحرية” في حملتها “باص الحرية” في العاصمة البريطانية لندن، والتي تهدف إلى تسليط الضوء على قضية المعتقلين في سجون النظام.

وجاء في بيان للجنة الاستشارية النسائية، حصلت “كلنا شركاء” على نسخة منه: “نقدّر عالياً في اللجنة الاستشارية النسائية الحراك اللافت الذي تقوم به زميلاتنا في منظمة (عائلات من أجل الحرية)، في العاصمة البريطانية لندن، تحت عنوان: باص الحريّة، بهدف تسليط الضوء على قضية معتقلي الرأي في سجون النظام السوري”.

وأكدت اللجنة تأييدها هذا الحراك السلمي الذي يهدف إلى “خرق صمت المجتمع الدولي عن قضيتنا الإنسانية وإطلاق سراح معتقلات ومعتقلي الرأي السوريين كافة، ودونما تأخير”.

وأشارت إلى أن “الحرية التي ننشدها للشعب السوري ونعمل من أجلها من خلال مشاركتنا كمستشارات في جولات جنيف التفاوضية ترتبط ارتباطاً وثيقاً بحرية المعتقلات والمعتقلين الفورية كأولوية وحق إنساني تضمنه المواثيق الدولية وشرعة حقوق الإنسان العالمية، ولن نحيد عن أولويتنا تلك إلا بإطلاق سراح آخر معتقلة ومعتقل من سجون النظام”.






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org