صور (أوجلان) تغزو الرقة: تحريرٌ أم احتلالٌ آخر؟


رزان العمر: كلنا شركاء

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الخميس صوراً لمدينة الرقة يظهر فيها الدمار الكبير الذي خلفته أشهر من المعارك في المدينة، ويظهر في إحداها صورةٌ كبيرةٌ للقائد الكردي التركي عبد الله أوجلان، الأب الروحي لحزب العمال الكردستاني (بي كا كا) ونسخته السورية حزب الاتحاد الديمقراطي (ب ي د)، وذلك

وارتفعت صورة القيادي الكردي البارز على دوار النعيم الذي يعتبر أحد أهم معالم المدينة، وهي المنطقة ذاتها التي كان “داعش” ينفذ الإعدامات فيها. وقال ناشطو حملة الرقة تذبح بصمت إن قوات سوريا الديمقراطية (قسد) تستعد اليوم لإلقاء بيان السيطرة على مدينة الرقة من على هذا الدوار.

وبثت شبكة “إي بي سي” نيوز شريطاً مصوراً من الجو أظهر حجم الدمار الذي تعرضت له المدينة بفعل غارات التحالف الدولي والقصف المدفعي والصاروخي من (قسد) وأيضاً مفخخات التنظيم التي كان يستهدف بها خصومه، فيما لفتت شبكة (AJ+) إلى أن 90 في المئة من المدينة تدمرت.

 

كما تداول ناشطون شريطاً مصوراً يقارن بين أحداث سيطرة تنظيم “داعش” على الرقة عام 2014، مع سيطرة (قسد) عليها قبل أيام، معتبرين أنه إعادة “احتلال” للمدينة التي كان “داعش” يحتلها. فيما لفت ناشطو حملة “الرقة تذبح بصمت” إلى أن عناصر (قسد) أطلقوا النار تجاه مدنيين حاولوا العودة إلى منازلهم في المدينة لتفقدها.

وتعمل “قسد”، على إزالة الركام الناجم عن دمار جزء كبير جداً من المدينة، ولفت ناشطون إلى أن المدينة ستتحول إلى منطقة عسكرية مغلقة لن يُسمح لأهاليها العودة إلى منازلهم، بحسب المؤشرات الأولية، وخاصة عملية التدمير الممنهج للمنازل والبنى التحتية.

 

 






للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org